القائمة الرئيسية

الصفحات

10 حقائق صادمة عن جرثومة المعدة الحلزونية الهليكوباكتر بيلوري H.Pylori

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لابد أننا قد سمعنا عن الجرثومة الحلزونية أو جرثومة المعدة H.Pylori ومالها من تأثيرات سلبية على المرضى المصابين بها ولكن قد نتسائل هل يمكن أن يكون لها تأثيرات إيجابية ؟؟؟
في هذه التدوينة سنقدم معلومات قد تكون صادمة للكثيرين عن حقيقة هذه الجرثومة

10 حقائق صادمة عن جرثومة المعدة الحلزونية الهليكوباكتر بيلوري H.Pylori


1- يعتبر الإنسان هو الخازن الرئيسي لجرومة المعدة (العدوى تنتقل من شخص مصاب إلى شخص سليم عن طريق تناول الطعام الملوث ببراز المصابين بالجراثيم ).
2- عادة يصاب الأشخاص بالجرثومة في مرحلة الطفولة وتستمر معهم الإصابة لسنوات وحتى لعقود من الزمن.
3- وجد العلماء أن الجرثومة ممكن أن توجد في اللويحات السنية واللعاب مما يشير إلى إمكانية انتقال الجرثومة عبر الفم (فم-فم, براز-فم, إقياء-فم).
4- العائلات الكبيرة وذوي العناية الصحية القليلة أكثر عرضة للإصابة بجرثومة المعدة.
5- تسبب جرثومة المعدة زيادة في إفراز حمض كلور الماء في المعدة مما يؤدي إلى خفض PH المعدة وبالتالي زيادة احتمالية الإصابة بالقرحات العفجية.
6- تستطيع جرثومة المعدة التكيف مع حمض المعدة الشديد عن طريق إفراز أيونات الأمونيوم التي تعمل على تعديل حموضة المعدة.
7- الإصابة بالجرثومة غالباً تسبب تعشيش للجرثومة ضمن المعدة وتكاثرها ممايسبب حدوث التهاب معدة مزمن.
8- المرضى المصابين بجرثومة المعدة أقل عرضة للإصابة بالقلس المريئي المعدي GERD.
9- تسبب جرثومة المعدة تغيرات على مستوى المعدة, حيث تزيد هذه التغيرات من خطر الإصابة بسرطان المعدة ولمفوما MALT.
10- يمكن التخلص من الجرثومة نهائياً عن طريق اتباع العلاج الأساسي الموصوف من قبل الطبيب بالاعتماد على حالة كل مريض.


Timothy L. Cover and Martin J. Blaser. Principles and Practice of INFECTIOUS DISEASES. Helicobacter pylori and Other
Gastric Helicobacter Species. Page (3347-3360)

تعليقات